support@mevolv.com

الأوقات الذهبية لحرق الدهون و لبناء العضلات

 إذا كنت تسعى للحصول على الجسم المناسب عليك إغتنام الوقت لذلك

 إن حرق الدهون و السير على خطة لحرق الدهون للوصول فى النهاية للجسم المناسب ليست بالأمر المستحيل و لكن ذلك يقتضى أن تثابر و تستمر على نظام محدد سواء فى الغذاء أو فى التمرين إن الحصول على نظام غذائي جيد أو نظام تمرين ليس بالأمر الصعب.

 كل ما عليك هو أن تقوم بإنتقاء النظام المناسب لك بالنسبة لأوقات و مدة التمرين و بالنسبة لعدد وجبات النظام الغذائي و أنواع الأطعمى المتاحة فى الأسواق و أسهلها فى الإعداد .

 تعرف على أفضل الأنظمة الغذائية لحرق الدهون الزائدة

 لكن بعد كل ذلك قد لا تحصل على النتيجة الكافية و قد تشعر دائماً أن هناك حلقة مفقودة من حيث أنه أحياناً لا تشعر أنك تحصل على النتيجة الكافية أو المظلوبة ، و يقتضي ذلك أن تتصرف بذكاء فهناك بعضاً من العوامل التى قد تكون مهملة و لكنها مؤثرة مثل بعض الأساليب فى الغذاء و الراحة و خلافه كما أنه هناك عوامل خارجية تؤثر على الحرق و الإستجابة للتمرين مثلاً بيئة التدريب و الموسم ( صيف – شتاء ) فهناك أوقات تكون مناسبة أكثر لحرق الدهون و أوقات أخرى مناسبة لبناء العضلات ،.

 لذلك يجب أن تتصرف بذكاء و تستغل تلك الأوقات لصالحك فإن تناسب البرامج المتبعة سواء فى الغذاء أو التمرين مع الموسم من صيف أو ربيع أو شتاء و خريف يؤدى إلى زيادة التأثير و الفعالية فى التمرين مما يعطيك نتيجة أسرع و أفضل لما تتبعه ، و فى المقال التالى سنقوم بعرض أفضل الأوقات المناسبة لحرق الدهون و الأوقات المناسبة لبناء العضلات أيضاً .

 كيف يتغير إسلوب التمرين بتغير الموسم ؟

إن التمرين هو الذى يساعدك على  زيادة الحرق فى الجسم و إعمال الدورة الدموية ، فإن كان نظامك الأساسي فى الحركة يتسم بالركود فإن وظيفة التمرين تقتضى و تحتم عليك أن تتحرك لتحرق العديد من السعرات الحرارية المتناولة حتى لا تتحول فى النهاية إلى دهون و تتراكم .

و حتى مع إتباع نظام غذائي فإنه ينبغى عليك المواظبة على التمرين فإن التمرين هو المسئول عن حرق السعرات و تدريب العضلات و زيادة حجمها و لكن هل يتغير التمرين أيضاً مع تغير الموسم ؟

إن رياضة كمال الأجسام تعتبر رياضة يتم التدريب لها طوال السنة . ما بين البناء و التشريح فى فصل الربيع و لكن هناك تساؤلات عن الخطة المتبعة طوال السنة . لقد بدأ فصل الصيف فى الدخول و أصبحت الأيام أطول من السابق و بدأت العطلات بالزيادة و أصبح العالم أكثر إشراقاً حيث تزيد مساحة الوقت الذى قد تستغله ، لا تقوم بالتكاسل فإن هذا الوقت مناسب جداً لمتابعة تمريناتك و أداء الخطة المناسبة للحصول على الجسم المرغوب فيه و المحافظة على شكل الجسم أيضاً لتصل فى النهاية إلى الحصول على المظهر الذى ترغب فى التباهى به من عضلات مشدودة و مقسمة .

تغير التمرين وفقاً للموسم :

 كيف يتغير نظام تدريبك بتغير الموسم ؟

إن تغير التمرين يجعلك تشعر بالتجديد لتمنع نفسك من الوقوع فى الروتين طوال السنة ، بالنسبة إليك فإن تغيير الموسم يقدم لك فرص جيدة للتدريب على أهداف كنت تضعها لنفسك .

يمكنك أن ترى أيضاً كيف تحدد أهدافك فإن لاعبى كمال الأجسام يعملون مع المواسم أيضاً و يؤدى إختلاف المواسم إلى إختلاف طبيعة التدريب ، فإنهم يقومون بإنشاء الخطة و يعملون فى إتجاه هدف محدد خلال المواسم المختلفة .

من المتاح أيضاً أن تتجنب إستخدام نفس الإسلوب لوقت طويل ، فالجسم يحتاج إلى تغير فى المساحة المقدمة للتمرين و شدة التمرين أيضاً لتقوم بزيادة فترة التعافى فى الجسم و يبقى روتينك من أن يصبح مملاً . لا يوجد طريقة أفضل لعمل تمرين من خلال المواسم . إن نظرية التغيير فى نظام التمرين مهمة و بالنسبة لكمال الأجسام يعتبر المبدأ الأساسي فى التمرين و ذلك لأنه يتماشي مع حقائق ثابتة فى الحرق و بناء العضلات .

للحصول على العروض الخاصة لكلينبترول

العروض الخاصة لكلينبترول

 أولاً : فصل الشتاء كموسم جيد لبناء العضلات :

فى فصل الشتاء ، فإننا نقلق قليلاً من زيادة الدهون و يصبح الهم الشاغل هو زيادة الكتلة العضلية و زيادة العضلات بقدر الإمكان و فى هذا الوقت من السنة نقوم بإرتداء المعاطف و الجاكيت و خلافه من الثياب الثقيلة لذلك فإن زيادة بعض الباوندات لا تبدو ملحوظة .

إن هذا الموسم ( موسم الشتاء ) يعتبر ذروة الشدة فى التمرين . و ذلك لأنك تتناول سعرات حرارية أكثر من أى وقت فى السنة ، كما أنك تقوم بالإقلال من تمرينات الكارديو و ذلك بسبب زيادة البرودة فى الجو مما يؤثر على أداءك فى التمرين ، و ذلك بالإضافة إلى أن الطقس الخارجى يتميز بالبرودة و لذلك يصعب أداء التمرينات بالخارج طوال الوقت و ذلك بسبب إحتمالية وجود أمطار أو وجود السقيع و لذللك يتم تحديد التمرين فى الجيم و الصالات الرياضية ، ليس هذا فقط بل إن الإحماء يتطلب وقت أطول فى هذا الفصل و ذلك بسبب البرودة و كل تلك العوامل تقتضي عليك أن تبذل وقتاً أكبر فى التمرين كما أن عوامل الطقس فى ذلك الفصل تقتضى عليك أن تقلل من تمارين الكارديو و تزيد من التمرينات الموجودة فى أماكن مغلقة أي داخل الصالات الرياضية و بذلك مع المواظبة فى التمرين و زيادة وقت الإحماء أو مع إتباع خطة تمرين معدة لفصل الشتاء فإنك ستحصل على الجسم المرغوب الذى طالما حلمت به .

إن بناء الجسم  يقتضى عليك ألا تتناول ما تريده من طعام فإن الطعام غير الصحى يؤثر على التدريب و الوصول للهدف ، فأثناء فترة بناء الجسم يجب عليك أن تتناول نسبة أكبر من الطعام لتمد جسمك بالعناصر الغذائية المراد تحويلها إلى عضلات و لذلك فإنك ستقوم بإتباع نظام غذائي لبناء العضلات ، فيجب أن تتبع دائماً خطة غذائية ولا تتناول كل ما يخطر على بالك من طعام و مع وضع خطة غذائية سليمة و تغيير إسلوب تمرينك من حيث أن يحتوى أكثر على تمرينات رفع الوزن و يتم إقلال تمارين الكارديو و يتم مراعاة زيادة وقت الإحماء فى التمرين فبتلك الطريقة سوف تقوم بزيادة الوزن و زيادة الكتلة العضلية مع إنتهاء الموسم لتواجه فصل الربيع بعضلات تم بناءها و إعدادها ، و لكن مع بناء العضلات تتكون طبقة من الدهون تغطى شكل العضلات و هنا يأتى دور موسم الحرق .

 ثانياً : فصل الربيع كموسم جيد لتشريح العضلات :

إن فصل الربيع من أكثر الفصول التى عليك إغتنامها ، إن مع بداية فصل الربيع و تفتح الزهور و إعتدال المناخ تأتى فرصة ذهبية يجب إغتنامها و هى حرق الدهون و تشريح الجسم و إذابة الطبقة الدهنية أعلي العضلات التى تكونت أثناء بناء العضلات فى فصل الشتاء .

مع تحسن المناخ يمكنك أن تمارس تمرينات الكارديو بحرية و يساعدك الطقس الدافئ أيضاً على ممارسة التمارين الرياضية فى الخارج ، و ليس هذا فقط بل إن نسبة الحرق فى الجسم تزيد أيضاً و تبدأ فى ممارسة التحركات العادية بعد الركود ففى فصل الشتاء لا تتم التحركات فى المعدل الطبيعي فيتسم الشتاء بالركود فى الحركة بينما فى فصل الربيع تصبح الحركة متاحة أكبر ، و لذلك يعتبر فصل الربيع هو الفرصة الذهبية التى عليك إغتنامها من خلال إتباع خطة معدة و محكمة مكونة من نظاماً غذائياً سليماً معد لحرق الدهون و الذى يكون فيه عدد السعرات أقل من النظام المتبع فى الشتاء كما أنه يتميز بقلة النشويات و الدهون أيضاً و يتسم بزيادة البروتينات و الألياف ، و يجب إتباع نظام التمرين المعد لحرق الدهون أيضاً و الذى يتسم بزيادة نسبة تمرين الكارديو لتصل فى النهاية إلى الجسم الذى يتسم بوجود عضلات به و مع نهاية فصل الربيع ستستطيع تشريح العضلات و التخلص من تلك الطبقة من الدهون التى كانت تغطى العضلات فى فصل الشتاء ليصبح جسمك ممشوق و مشدود و تتميز عضلات جسمك بالبروز .

لطلب كبسولات كلينبترول من الموقع الرسمي

افضل حبوب لحرق الدهون

About the author

لقد شاركت في مسابقات كمال الاجسام الرئيسية بنفسي وقمت بتدريب المئات من الأفراد في صالة ألعاب في الحي الذي اعيش به. 12 عامًا علمتني شيئًا واحدًا ، ادفع نفسك إلى الحدود مهما كانت. منطقة الراحة تقتل ببطء. تعرف اكثر على هنا

Leave a Reply

اختر عملتك
USD دولار أمريكي