support@mevolv.com

طريقك إلى كمال الأجسام

لا عجب فى أنك تنظر إلى أبطال كمال الأجسام و تتعجب كيف يصلون لهذه النتيجة ، كيف يتحولون من أجسام عادية إلى أجسام خارقة تعادل ثلاثة من الأجسام العادية على الأقل .

 كيف يتم تضخيم العضلات بهذا الشكل ؟ و هل هذه الأجسام العملاقة تتعاطى هرمونات أو ما شابه ؟ و ما هى الأعراض الجانبية التى يمكن أن يتعرض لها من يملك جسم ضخم مثل لاعبى كمال الأجسام ؟

 كل هذه التساؤلات تدور فى ذهن كل من يفكر أو يرغب فى الحصول على هذا الجسم ، و فى المقال التالى سنقوم بعرض تفصيل و إجابات لهذه التساؤلات ، كل ما عليكم فعله هو متابعة قراءة المقال التالى .

 تعرف على أفضل الطرق لتضخيم العضلات

 ما هى رياضة كمال الأجسام؟

 إن كمال الأجسام نوع من أنواع الرياضة نشأت فى أواخر القرن التاسع عشر و بداية القرن العشرين ، و تعتمد هذه الرياضة على تضخيم العضلات فى الجسم و إبرازها من خلال تقليل نسبة الدهون من حولها يأكبر قدر ممكن لتبدو فى أفضل و أبرز شكل .

و يتم عقد المسابقات و عرض الجسم على لجنة تحكيم من خلال إتخاذ بعضاً من الأوضاع المشهورة التى تبرز العضلات فى أكمل شكل ممكن و يتم مقارنة المنافسين الآخرين طبقاً لقواعد محددة و التى تخضع للحكم النسبىى على كل من المعايير التالية :

الكثافة – التحديد – الوضوح – و لون الجلد .

 تتكون لجنة تحكيم المسابقة من 7 حكام يقومون بمنح النقاط للمنافسين و التى يتخدون على أساسها مراكزهم تنازلياً ، أى الفائز باللقب هو من يأخذ أقل عدد من النقاط

 يلزم على كل من يريد الدخول فى مسابقات كمال الأجسام أن يحصل على الجسم المثالى من خلال عمل برنامجاً مكثفاً مكوناً من التمرينات الرياضية و حمل الأوزان و إتباع الأنظمة الغذائية الخاصة ببناء العضلات للحصول على تضخيم للجسم و أفضل أشكاله .

 كما يوجد بعض المكملات المسموح بها لتجعل الجسم فى أفضل أشكاله و حالاته .

 إن هذا الطريق ليس بالسهل فنحت الجسم أصعب من نحت الصخر و لذلك يجب التحلى بالإرادة و المثابرة و إكمال الطريق للنهاية ، و فيما يلى سنقوم بعرض أكثر الأسئلة الشائعة حول رياضة كمال الأجسام .

 كيف يتم تضخيم العضلات فى كمال الأجسام؟

 يتم عمل تضخيم للعضلات من خلال إتباع منهجاً مكوناً من أنظمة غذائية معينة و تمرينات مخصصة لتضخيم العضلات مع تناول المكملات البروتينية التى تدخل فى بناء العضلات و تؤدى إلى زيادة حجمها .

 ما هو النظام الغذائى الذى يتبعه لاعبى كمال الأجسام؟

 هناك العديد من الأنظمة الغذائية و لكن هل يتبع لاعبى كمال الأجسام نوعاً معينا من الأنظمة الغذائية ؟ الإجابة هى أجل ، هناك أنظمة غذائية تساعد على حرق الدهون و أنظمة غذائية أخرى تساعد على بناء الأجسام ، و لكن ما الفرق بينهما ؟

 النظام الغذائي الذى يركز على حرق الدهون:

 يركز النظام أكثر على حساب السعرات الحرارية و يقوم النظام على نسب متساوية و مناسبة لكافة العناصر الغذائية ، فيمكن تناول الخبز و المكرونة و بعض النشويات و الأشياء المصنعة و لكن فى حدود معينة ، و بذلك تكون النتيجة النهائية إنخفاض الوزن بسبب التقليل من إجمالى السعرات المتناولة .

و فى ضوء تلك الإستراتيجية تتشكل العديد من الأنظمة المختلفة و المتنوعة فى الوجبات ، و يعتمد نظام حرق الدهون على ثلاث وجبات أساسية و قد تتخللها وجبات خفيفة فى بعض الإستراتيجيات .

 النظام الغذائي الذى يركز على بناء العضلات:

 يركز هذا النظام أكثر على العناصر الغذائية التى تدخل الجسم أى يركز أكثر على إعطاء الجسم ما يحتاجه من بروتينات و فيتامينات و معادن و ألياف فى المقام الأول حتى يجعل الجسم مهيئاً لبناء العضلات و تضخيمها ، و يحتوى هذا النظام على أقل كم من النشويات و الدهون بحيث قد تكون معدومة و ذلك حرصاً على التقليل من نسبة الدهون فى الجسم حتى تبرز العضلة بشكل أفضل كما لا يتم تناول النشويات فى هذا النظام نظراً لأنها أحد العناصر المعقدة التى لا يتم إمتصاصها و تحويلها لطاقة بسهولة .

 يحتوى هذا النظام الغذائي على خمس وجبات أساسية و تحتوى تلك الوجبات على أعلى نسبة بروتين و ذلك لأن البروتين أهم العناصر التى تدخل فى تركيب العضلات و بناءها لذلك يتم إعطاء الجسم أكبر نسبة من البروتين قد تصل إلى 70 % من إجمالى قيمة الوجبة و يتم تناول الألياف و المعادن بجانب البروتين مع العلم أن الأنظمة الغذائية  المستخدمة فى بناء العضلات تكاد لا تحتوى على دهون و نشويات و تركز أكثر على البروتينات و المعادن و الألياف .

إحصل على العروض الخاصة لأفضل حبوب لتضخيم العضلات

Testomax عرض خاص

هل يجب تعاطى الهرمونات للحصول على الجسم الضخم ؟

 إن رياضة كمال الأجسام أحد الرياضات التى يسمح فيها بتعاطى الهرمونات لزيادة حجم العضلات و لكن قد يصل المتبارى إلى نتيجة جيدة   بدون الحاجة إلى اللجوء لتعاطى الهرمونات .

لماذا يتم تعاطى الهرمونات بالنسبة لأبطال كمال الأجسام ؟

 قد يصاب البعض بنقص فى الهرمونات أو قد يرغب البعض الآخر فى زيادة نسبة الهرمونات لزيادة حجم العضلات و للفوز بالمسابقات و الحصول على العضلات التى يحلم بها هذا الشخص و لكن هناك أضرار فى مقابل تعاطى تلك الهرمونات.

 ما هى مخاطر تعاطى الهرمونات ؟

 يؤدى تعاطى الهرمونات إلى النتيجة المرغوب فيها بسرعة و لكنه يؤثر على العديد من الهرمونات الأخرى و بعض الوظائف فى الجسم ، فتعاطى الهرمونات يؤدى إلى خلل نسبة الإنسولين فى الجسم كما أنها تؤثر على العديد من وظائف الجسم مثل وظائف الكلى فيتعرض المتعاطى للهرمونات إلى الخلل فى وظائف الكلى ، و وظائف الكبد أيضاً حيث تحتوى الحقن الكيماوية على نسبة كبيرة من السموم التى لا يقدر الكبد على تحملها مع الوقت فتؤدي إلى تليف الكبد و تلفه مع الوقت .

 هذا بجانب العديد من المشكلات الأخرى أيضاً التى تسببها فى الدم و فى المظهر العام و خلافه من السلبيات التى يتعرض لها كل من يتعاطى الهرمونات و الحقن .

 هل يوجد بدائل أخرى للحقن و لتناول الهرمونات ؟

 فى الآونة الأخيرة ظهرت بعض المنتجات نتيجة تكثيف جهود العلماء للحصول على منتجات بديلة للهرمون ولا تؤثر بالسلب على الجسم و هذه المنتجات يطلق عليها محفزات للهرمونات حيث لا يتم إعطاء هرمونات للجسم خارجياً بل يتم تحفيز الجسم على إفراز الهرمونات بطبيعية و لكن بنسبة أعلى ، و تعطى نتيجة مشابهة بأقل آثار جانبية محتملة و من أكثر محفزات الهرمونات المستخدمة هو محفز هرمون التستوستيرون و الذى يدخل فى العديد من المنتجات و التى تتوفر فى صورة أقراص أو بودر و خلافه من المنتجات و الأشكال الأخرى ، و تختلف جودة المنتجات و بعضها من حيث الفعالية و الآثار الجانبية لها فالمنتجات التى تدخل بها المواد الكيميائية تحتوى على أعراض جانبية و لذلك ينصح الخبراء و الأطباء بتناول المنتجات المكونة من مستخلصات طبيعية .

 ما هى الأعراض الجانبية التى يمكن أن يتعرض لها من يملك جسم ضخم مثل لاعبى كمال الأجسام ؟

 إن جسم ضخم مثل لاعبى كمال الأجسام قد يواجه بعض الصعوبات مثل صعوبة إنتقاء الملابس ، فهناك بعض أنواع الأزياء و الأقمشة التى لا تناسب الأجسام الضخمة .

 كما قد يواجه الجسم الضخم صعوبة فى الجلوس ببعض الأماكن التى تعتبر ضيقة بالنسبة إليه ، كما أنه يمتلك جسماً كبيراً بالنسبة للطبيعي مما يعيقه فى بعض الحركات و التحركات .

إحصل على Testo-Max من الموقع الرسمي

testomax-نتائج التيستوماكس لزيادة التيستوستيرون

 الخلاصة :

إن طريقك إلى كمال الأجسام يحتاج لمثابرة و إصرار بل و تحكم فى النفس أيضاً و تصل إلى هدفك هذا من خلال إتباع النظام الغذائي السليم و إتباع التمرينات المكثفة و تناول المكملات المناسبة لك كما أنه ليس من الضرورى إستخدام الهرمونات و الحقن لما يحتويه من أعراض جانبية و أضرار للجسم .

 إن الإعتدال واجب فى كل الأشياء و لذلك يمكنك إتباع النظام المناسب للحصول على الجسم المثالى كما يجب عليك تجنب التضخيم المبالغ فيه حتى لا تتعرض للسلبيات.

About the author

لقد شاركت في مسابقات كمال الاجسام الرئيسية بنفسي وقمت بتدريب المئات من الأفراد في صالة ألعاب في الحي الذي اعيش به. 12 عامًا علمتني شيئًا واحدًا ، ادفع نفسك إلى الحدود مهما كانت. منطقة الراحة تقتل ببطء. تعرف اكثر على هنا

Leave a Reply

اختر عملتك
USD دولار أمريكي